الرئيسية / اخبار سياسية / رئيس الهيئة العامة للسياحة يوجه بتدشين منصة الكترونية وطنية لربط الفنادق والشقق الفندقية بالمملكة

رئيس الهيئة العامة للسياحة يوجه بتدشين منصة الكترونية وطنية لربط الفنادق والشقق الفندقية بالمملكة

أصدر أحمد بن عقيل الخطيب، رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني، أوامره باعتماد مشروع لتطوير منصة الكترونية داخل المملكة تعمل على ربط كافة الفنادق والشقق الفندقية العاملة داخل المملكة العربية السعودية.

وتأتي توجيهات رئيس الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني، من أجل تقديم معلومات فورية ودقيقة عن الفنادق والشقق الفندقية بالمملكة، باستخدام التقنيات الحديثة، من أجل إثراء بنية القطاع السياحي بالمملكة.

وتنسجم المنصة الالكترونية الوطنية المعنية بربط الفنادق والشقق الفندقية بالمملكة، مع توجهات رؤية المملكة لعام 2030، وضمن إطار توجهات قيادة المملكة لتطوير التكنولوجيا الحديثة واستخدامها لتوفير المعلومات، وأداء الأعمال بسهولة ويسر.

وبدأ العمل على تلك المنصة الوطنية الالكترونية لربط الفنادق والشقق الفندقية بالمملكة، عقب القيام بدراسة واستطلاع أفضل الممارسات العالمية في مجال الرصد السياحي، من أجل تحقيق نموذج سعودي رائد في العمل، من أجل ضمان رصد تلقائي للبيانات يتمتع بالشمولية الني تسمح بالحصول على البيانات الدقيقة بشكل فوري، من أجل متابعة وتنظيم قطاع الإيواء، وهو ما يرفع من مستويات جودة الخدمات المقدمة لضيوف المملكة.

وتقوم الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني، بجمع تلك البيانات الخاصة بالفنادق والشقق الفندقية بالمملكة، من أجل دعم وإثراء مركز المعلومات السياحية التابع للهيئة العامة للسياحة، لتوفير بيانات موثوقة ودقيقة تمكن صناع القرار من الرجوع إليها عند اتخاذ القرارات.

ومن المتوقع أن تسهم بيانات قطاع الإيواء بالهيئة العامة للسياحة، في القيام بتحليل تلك البيانات من أجل اتخاذ القرارات وأعمال وسيناريوهات التنبؤ، وإعداد الدراسات والبحوث السياحية ونشرها، فضلا عن المساهمة في عمليات التطوير المستمرة والمستدامة لقطاع السياحة بالمملكة العربية السعودية.

كما ستمكن تلك المنصة الالكترونية الوطنية لربط الفنادق والشقق الفندقية بالمملكة، الهيئة العامة للسياحة من متابعة قطاع الإيواء، والحصول على البيانات الدقيقة، والتي تمكن الهيئة من سد الفجوات في هذا القطاع، والعمل على تطويره.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *